الإمارات تفوز بالإجماع بعضوية المجلس الأعلى للاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك

- سارة احمد
عدد المشاهدات :
طباعة

الثلاثاء , 25 سبتمبر 2018 - 11:59 صباحاً

الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي
الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي

فازت دولة الإمارات ممثلة بمدير عام وكالة الإمارات للفضاء الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي، بعضوية المجلس الأعلى للاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، الذي يعتبر إحدى الجهات الأعضاء في مجلس الوحدة الاقتصادية العربية التابع لجامعة الدول العربية، وذلك بعد تصويت أعضائه بالإجماع.

ووفقاً لبيان صحفي، اليوم الثلاثاء، يأتي اختيار الدكتور الأحبابي لعضوية المجلس الأعلى في ظل تنامي مكانة القطاع الفضائي الوطني الإماراتي على المستويات الإقليمية والعالمية، ونتيجة للمشاريع والبرامج الطموحة التي أطلقتها الدولة في إطار البرنامج الوطني للفضاء وغيرها المتخصصة في استكشاف الفضاء الخارجي، ومن بينها مشاريع مسبار الأمل والمريخ 2117، ومدينة المريخ العلمية، فضلاً عن برنامج الإمارات لرواد الفضاء الذي أعلن مؤخراً عن اختيار أول رائدي فضاء من مواطني دولة الإمارات لينطلق أحدهما إلى محطة الفضاء الدولية، بهدف العمل على مشاريع تخدم البشرية بحلول أبريل من العام المقبل.

ويُعد اختيار الأحبابي بوصفه مديراً عاماً لوكالة الفضاء الوطنية لدولة الإمارات انعكاساً لمكانة الدولة في ريادة الأنشطة الفضائية على المستوى العربي، حيث أصبحت مرجعاً للعديد من الدول العربية التي تسعى لتأسيس قطاع فضائي متكامل يدعم الطموحات والأهداف الوطنية لتلك الدول، وفي إطلاق وكالة فضاء وطنية تدير مشاريع علمية واستكشافية طموحة، فضلاً عن الكفاءة العالية في استغلال الإمكانات الحالية وتطوير القدرات المستقبلية خاصة على صعيد الكفاءات البشرية.

وأعرب الأحبابي عن فخره بنيل عضوية المجلس الأعلى للاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، خاصة وأن الاتحاد يُعد من بين أبرز الجهات التي تضم مجموعة من العلماء والمتخصصين والمهندسين العرب المتخصصين في هذا المجال، بهدف التعريف بأهمية القطاع الفضائي بوصفه جسراً نحو مستقبل شعوب ودول المنطقة، إلى جانب الارتقاء بالقدرات والإمكانات الفضائية على مستوى الدول العربية.

وأكد الأحبابي عزمه مواصلة العمل على إيصال رسالة الخير والسلام التي تبعثها دولة الإمارات إلى العالم عبر برنامجها الفضائي من خلال عضويته في المجلس الأعلى للاتحاد، خاصة بين الدول العربية التي تعمل دولة الإمارات بشكل حثيث على الجمع بين قدراتها وإمكاناتها وكوادرها البشرية لإطلاق مشاريع فضائية عربية في المستقبل، تهدف للارتقاء بالوضع الاقتصادي والعلمي لشعوبها.

وأشاد الأحبابي بمساعي الاتحاد نحو تعزيز التنمية العربية والاقليمية من خلال تحفيز تعليم علوم الفضاء والفلك وتنميتهما في جميع أنحاء العالم العربي،علاوة على إتاحته مشاركة حتى أكثر الدول فقراً في جميع البحوث والنشاطات العلمية المتطورة ذات الصلة بالقطاع الفضائي، تجعل منه منصة مهمة للنهوض بالمجتمع العلمي والكوادر التي تتمتع بقدرات وخبرات عالية في الدول العربية.

وتوجه الأحبابي بالشكر إلى رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء وأعضاء مجلس الإدارة على الدعم الكبير الذي حصل عليه خلال الفترة الماضية، والتي نجحت الوكالة من خلالها في قطع أشواط طويلة في أوقات استثنائية لاقت إعجاب واستحسان أكبر الوكالات والمنظمات العالمية ضمن القطاع الفضائي العالمي.