كيف تمارس مريضة سرطان الثدي حياتها العملية أثناء رحلة العلاج

- سارة احمد
عدد المشاهدات :
طباعة

الخميس , 25 اكتوبر 2018 - 02:16 مساءٍ

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

في حين تختار بعض مريضات سرطان الثدي التوقف عن العمل أثناء رحلة العلاج، أثناء رحلة علاج سرطان الثدي، تقرر أخريات متابعة حياتها العملية.

إذا اخترتِ العمل أثناء العلاج، فأخبري طبيبك بذلك قد يتمكن من مساعدتك في إدارة خطة العلاج مع ساعات عملك أو إعطائك اقتراحات حول التعامل مع إجهاد العمل أثناء العلاج.

أيضاً، طبيبك سيخبرك إذا كان أي من العلاجات الخاصة بك لها آثار جانبية كالغثيان والتعب يمكن أن تؤثر على روتين العمل اليومي الخاص بكِ.

في أكتوبر الوردي، تستعرض "الشروق" لمريضات سرطان الثدي مجموعة من النصائح والتعليمات، لتتابعين حياتك العملية أثناء مراحل العلاج المختلفة، وفقًا لما ذكره موقع «Breastcancer» المعني بتوفير المعلومات الأكثر موثوقية وحديثة عن سرطان الثدي:

- في بعض الأحيان، يعاني الأشخاص الذين يخضعون لعلاج سرطان الثدي من مشاكل في التفكير والذاكرة وعدم التركيز على العمل.

إذا تبين لكِ أنه من الصعب الاستمرار في التركيز، أو نسيان أشياء مهمة، فقد يكون من المفيد الاحتفاظ بدفتر عمل لتسجيل الاجتماعات والملاحظات على الورق مع الوقت والتاريخ، مع تحديد الأشخاص وما تمت مناقشته معهم.

- تدوين المحادثات الهامة، قم بتدوين الملاحظات التي تتضمن الأفكار التي تريد تذكرها والقرارات التي تم اتخاذها أثناء المحادثة.

- وضع جدول زمني محدد بالأهداف التي يطلب منك تنفيذها في العمل والمواعيد النهائية لإنجازها.

- ضعي أهدافًا واقعية للمهام المراد إكمالها، ولا تدفع نفسك أكثر من بالتزامات أكثر من اللازم.

- إذا كان لديك تأمين صحي، فمن الجيد أيضًا تتبع بعض المعلومات الطبية قد ترغب في تدوين تواريخ زيارات الطبيب وأية مستشفيات، بالإضافة إلى اسماء و جرعات من الأدوية.

- احتفظي بكل هذه المعلومات في مكان آمن، بالإضافة إلى بقية السجلات الطبية وأي معلومات مالية أو قانونية.